تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
تنبيه هام!
الرضاعة الطبيعية هي أفضل تغذية لنمو الأطفال الرضع وتطورهم الصحي. تساعد الرضاعة الطبيعية الجيدة على توفير كمية ونوعية كافيتين من حليب الأم. والابتداء بالرضاعة من القنينة بدون ضرورة، إن كان جزئيا أو كليا، أو بغيرها من الأغذية والمشروبات التكميلية، يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الرضاعة الطبيعية، مما قد يكون لا رجعة فيه. يستحسن استشارة الطبيب والنظر في الآثار الاجتماعية والمالية قبل أن تقرري استخدام بدائل لحليب الأم أو إذا كنت تواجهين صعوبة في الرضاعة الطبيعية. تجب مراعاة تعليمات الاستخدام والتحضير والتخزين لبدائل حليب الأم أو غيرها من الأغذية والمشروبات التكميلية بدقة لأن استخدامها الخاطئ أو غير الضروري يمكن أن يشكل خطرا على الصحة.
PG 3D.jpg

حافظي على شخصيك كما كانت قبل الولادة

في الوقت الذي تكون فيه منغمس في رعاية عائلتلك ، من السهل جدًا أن تنسى حقيقة أنك شخص رائع قبل أن تنشغل بمسؤوليات الحياة. وسنذكر لك بعض الطرق لاستعادة كيانك ما قبل الحمل. وإعادة تعريف نفسك كشخص يستمتع أيضًا بكونك أماً. خصصي دايماً وقتاً لنفسك.

خصصي دايماً وقتاً لنفسك
تنسى الكثير من الأمهات الجدد أن تخصص لنفسها وقتاً خاص بها - ونحن لا نلومهم - ولكن من المهم جدًا أن يفعلوا ذلك. عندما لا يكونك صغيرك بين ذراعيك لا تشعري بالذنب والضياع بل بالعكس اغتنمي الفرصة لتجربة شيء جديد لأول مرة: قمي بزيارة متحف أو تأملي أو حتى تعلمي لغة جديدة. أيا كان ما تفعلينه لا يهم. لأنك عندما تخصصي وقتاً لنفسك بعيداً عن مشاغل الحياة الكثيرة ، فإنك بذلك تجي وقت لإعادة تنظيم عقلك وتجديد أفكارك ؛ حتى تتمكني من العودة إلى عائلتك منتعشة وجاهزة لعطاء أكثر ١.  

زاوري صديقاتك أمهات و لكن لا تنسي صديقاتك العزبوات أيضاً
من المغري أن تشاركي تجاربك مع أمهات أخريات في نفس المرحلة من حياتك ، لكن لا تنسي أن حياتك تحتاج إلى مواضيع جديدة خارج نطاق الأطفال. اجتمعي مع صديقاتك العزبوات واذهبوا للتسوق لشراء ملابس جديدة ١. اجري محادثات خالية من الأطفال أثناء تناول الشاي ، واستمعي للشائعات في الفترة التي قضيتيها بعيداً عن العمل. استمتعي بالأشياء التي اعتدت القيام بها قبل ولادة طفلك.   

خصصي وقتاً لتقضيه مع زوجك
الآن بعد أن كبرت عائلتك وتغيرت الأدوار بشكل كبير ، من الضروري أن يبذل كلاكما جهدًا للمحافظة على علاقتكم كزوجين ٢. فمن المسلم به أنه سيكون هناك فرص أقل لعلاقتكم كزوجين ، فإن تخصيص بعض الأوقات الجميلة لكما سيظهر أنكم تقدرو وتهتمو ببعضكما البعض. اتفقي مع زوجك على تخصيص وقت كمرة واحدة أسبوعياً للذهاب في موعد أو التحدث عن مشاعركم وأهدافكم وأحلامكم - تمامًا كما كنتم قبل مجيء الطفل. ويعتبر هذا الوقت أيضًا رائعاً لمشاركة أفكاركم حول الحياة التي تبنيها معًا. فأن تكونو قادرًين على التواصل باستمرار سيؤدي ذلك بالتاكيد لتقوية حياتكم المستقبلية .  

يجب أن تبدأي بتعلم كيف تصبحي أماً قبل ولادة طفلك. فعلى سبيل المثال ، إذا كنتي تتبعي نظام رياضي ، فيجب عليك التعرف على التمارين المناسب مزاولتها في مراحل حملك. وإذا كنتي مهتمة بصيحات الأزياء، اقتنى بعض القطع التي تحتاجينها لإرتدائها طوال أشهر حملك مع إضافة القليل من الإبداع وحسك الشخصي. من الممكن أن يكون حملك ممتعاً وجدير بالتذكر مدى الحياة. للحصول على أفكار رائعة أخرى ، تحقق من بقية المقالات هنا مع المزيد من النصائح المفيدة والنصائح حول الأمهات الحوامل.  

إخلاء المسؤولية: الرضاعة الطبيعية هي أفضل غذاء لنمو وتطور الأطفال بشكل صحي. 

نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص تجربتك وتحسينها على موقعنا. يرجى الاطلاع على سياسية الخصوصية الخاصة بنا لمعرفة المزيد، أو إدارة تفضيلاتك الشخصية في أداة الموافقة على ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا. استخدام موقعنا الإلكتروني يعني الموافقة على ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.