تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
تنبيه هام!
الرضاعة الطبيعية هي أفضل تغذية لنمو الأطفال الرضع وتطورهم الصحي. تساعد الرضاعة الطبيعية الجيدة على توفير كمية ونوعية كافيتين من حليب الأم. والابتداء بالرضاعة من القنينة بدون ضرورة، إن كان جزئيا أو كليا، أو بغيرها من الأغذية والمشروبات التكميلية، يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الرضاعة الطبيعية، مما قد يكون لا رجعة فيه. يستحسن استشارة الطبيب والنظر في الآثار الاجتماعية والمالية قبل أن تقرري استخدام بدائل لحليب الأم أو إذا كنت تواجهين صعوبة في الرضاعة الطبيعية. تجب مراعاة تعليمات الاستخدام والتحضير والتخزين لبدائل حليب الأم أو غيرها من الأغذية والمشروبات التكميلية بدقة لأن استخدامها الخاطئ أو غير الضروري يمكن أن يشكل خطرا على الصحة.
Twelve Good Habits for Pregnant Mums.png1

نصائح للأمهات

احذري من الدوالي

تجنبي الوقوف لفترة طويلة إذا كنتِ تعانين من تشنج الساق وخاصةً إذا كان لديكِ الدوالي (الوريد المتضخم والمتورم). ففي حالة تمزق هذا الوريد، سيتسبب في نزيف شديد. ارتدي الجوارب الخاصة لحماية الأماكن المصابة. وأثناء نومكِ، اجعلي قدميك مرتفعة بعض الشيء وذلك بوضع وسادة تحتهما.

كوِّني علاقة مع طفلك

تحدثي إلى طفلك أو غنِّي له. ففي هذه المرحلة يمكنه السماع ما دامت حاسة سمعه قد تكونت. لامسي بطنك برفق وأنت راقدة على سريرك وقومي بِعَدِّ حركات طفلك. فما هذه الا بداية علاقتك بطفلك.

أفرغي اللبأ (أول اللبن)

ابدئي تفريغ اللبأ في أسبوعك الثالث والثلاثين من الحمل. فعند قيامك بذلك ستتجنبين احتقان الثدي، أو انسداد الأنبوب، أو انخفاض ضخ الحليب، أو تشقق الحلمات. أوقفي أو أجِّلي عملية التفريغ إذا شعرت بتقلصات في الرحم. واستشيري طبيبك في الحال.

التخفيف من علامات التمدد

ترمز زيادة وزنك السريع مع نمو البطن إلى بداية ظهور علامات التمدد على صدرك، وأوراكك، وأفخاذك. فقللي من علامات التمدد ورطبي بشرتك باستخدام مرطب أو غسول بعد الاستحمام.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص تجربتك وتحسينها على موقعنا. يرجى الاطلاع على سياسية الخصوصية الخاصة بنا لمعرفة المزيد، أو إدارة تفضيلاتك الشخصية في أداة الموافقة على ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا. استخدام موقعنا الإلكتروني يعني الموافقة على ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.