تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
تنبيه هام!
الرضاعة الطبيعية هي أفضل تغذية لنمو الأطفال الرضع وتطورهم الصحي. تساعد الرضاعة الطبيعية الجيدة على توفير كمية ونوعية كافيتين من حليب الأم. والابتداء بالرضاعة من القنينة بدون ضرورة، إن كان جزئيا أو كليا، أو بغيرها من الأغذية والمشروبات التكميلية، يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الرضاعة الطبيعية، مما قد يكون لا رجعة فيه. يستحسن استشارة الطبيب والنظر في الآثار الاجتماعية والمالية قبل أن تقرري استخدام بدائل لحليب الأم أو إذا كنت تواجهين صعوبة في الرضاعة الطبيعية. تجب مراعاة تعليمات الاستخدام والتحضير والتخزين لبدائل حليب الأم أو غيرها من الأغذية والمشروبات التكميلية بدقة لأن استخدامها الخاطئ أو غير الضروري يمكن أن يشكل خطرا على الصحة.
ASIF6054_cropped

الإمساك

دليل واحد هي حركات الأمعاء أقل تواترا من العادة والمعايير أنه لم يكن الطفل يخرج الا مرة كل واحد الى ثلاثة أيام أو أكثر، ووضوح عدم الارتياح عندما يخرج. دليل آخر هو البراز الجاف الصلب الذي يصعب بالنسبة للطفل إخراجه.
 

  • الأسباب المحتملة
    • الحليب البديل. ونادرًا ما يُصاب الرضع الذين يتلقون رضاعةً طبيعيةً خالصةً بالإمساك. دائمًا ما يكون البراز طريًا. إذا كان طفلك يتناول الحليب البديل ويعاني من الإمساك، فاسألي الطبيب عن تغيير العلامات التجارية.
    • إدخال المواد الصلبة. قد تكون إصابة طفلك بالإمساك معتدلة. وعادةً ما تكون حبوب الأرز أول الأطعمة الصلبة، فهي تحتوي على القليل من الألياف. غيري طعامه إلى الشعير أو حبوب الشوفان، أو أضيفي الفواكه أو الخضار المهروس لطعامه العادي من الحبوب. وعندما يصبح طفلك قادرًا على تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة الصلبة، اسألي الطبيب عن إمكانية زيادة كمية الألياف.
    • الجفاف. وإذا كان طفلك لا يحصل على ما يكفي من السوائل، فإن نظامه سيستجيب لذلك عن طريق امتصاص سوائل أكثر من أي طعام شراب يتناوله ــ ومن نفايات الأمعاء، كذلك. زودي كمية السوائل التي يتناولها طفلك. إذا كان طفلك يبلغ من العمر أكثر من شهرين، فأعطه أونصةً واحدةً من عصير البرقوق المخفف بأونصةً من الماء، مرتين في اليوم.
    • حالة طبية أو مرض. تحدثي إلى طبيب طفلك بشأن خيارات العلاج إذا كان الإمساك ناجمًا عن حالة طبية كامنة مثل قصور الغدة الدرقية، أو اضطرابات التمثيل الغذائي، أو الحساسية الغذائية، أو التسمم الغذائي، أو نادرًا، داء هيرشسبرونغ، والذي يمنع الأمعاء من العمل بشكل صحيح.
  • ما الذي يمكنك القيام به أيضًا لمساعدة طفلك الذي يعاني من الإمساك؟
    • اجعليه يقوم ببعض التمارين ــ بضع لفات من الحبو. إذا لم تكن قادرة بعد على الحبو، فحاول القيام بهذا الأمر: اجعليها تستلقي على ظهرها، ثم قومي بتحريك رجليها بلطف كما لو كانت تستعمل دواسة القدم بالعجلة.
    • قومي بتدليك بطن الطفل. قومي بتدليك طفلك أسفل سرته بثلاثة أصابع، بلطف ولكن مع الضغط بأطراف الأصابع حتى تشعري بصلابة ما تحت الجلد.
    • اطلبي الموافقة من الطبيب على استخدام الملينات. قد يشير الطبيب إلى تحاميل الجلسرين العرضي لتحفيز المستقيم والمساعدة على إخراج البراز.
  • إذا تسبب البراز الصلب الجاف في تمزق الجلد الحساس بالقرب من فتحة الشرج، ضعي بعضًا من غسول الصبار على تلك المنطقة لتساعد على الشفاء، أو استشيري طبيب طفلك
نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص تجربتك وتحسينها على موقعنا. يرجى الاطلاع على سياسية الخصوصية الخاصة بنا لمعرفة المزيد، أو إدارة تفضيلاتك الشخصية في أداة الموافقة على ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا. استخدام موقعنا الإلكتروني يعني الموافقة على ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.